20121120 153810

22498

1 – جهاز كبير أو صغير في الحجم؟ : بعض المستخدمين لا ينتبهون إلى أهمية حجم الجهاز، حجم اللابتوب لا يعني الشاشة فقط، بل يعني الراحة أثناء الاستخدام، على سبيل المثال، لو كان بشاشة حجمها 15 بوصة فهذا يعني أن مفاتيح الطباعة ستكون كبيرة الحجم ومريحة بعكس الأقل حجماً، ويجب أن يكون المستخدم صريحاً مع نفسه، أي حجم سيناسبه ويناسب طريقة عمله وتنقله.

2 – عدم الانتباه للمنافذ : بعض المشترين عند شرائهم لابتوب، ينسون أمر الوصلات والمنافذ الخارجية، ويُلاحظ مؤخراً أن شركات اللابتوب بدأت في تقليل عدد المنافذ، وبالتالي ينبغي قبل الشراء احتساب عدد المنافذ التي يحتاجها كل مستهلك، فالأمر يختلف من مستخدم لآخر.

3 – شراء لابتوب لوحي بدلاً من العادي :على الرغم من التطور الكبير الذي يشهده عالم الحواسب اللوحية وصدور نسخة “ويندوز 8” ولاسيما مع إطلاق شركة ميكروسوفت لـ”سيرفس برو 3″، الذي جعل فرصة وجود لابتوب باللمس أكبر ومتزايدة، إلا أن اللابتوبات التي تشبه الأجهزة اللوحية تواجه مشكلات عديدة، وقد لا تتمكن من تأدية دورها المنتظر، وربما أكبر تلك المشكلات هو حجمها ووزنها الذي لا يُمكن تحمله.

4 – لا تفترض أنك ستشتري ويندوز 8 : الكثيرون يعتقدون أن عليهم شراء ويندوز 8، ولكن هذا ليس صحيحاً، مازال هناك شركات مصنعة تتيح لك تخصيص جهازك كما تريد، بما في ذلك “ديل” و”إتش بي” و”توشيبا”، مازالوا يبيعون أجهزة تأتي مع ويندوز 7، واختيار ويندوز 7 من المنطقي للكل، هذا إذا لم تكن تُخطط لشراء لابتوب يعمل باللمس، ومع اقتراب صدور نظام “غوغل” الجديد Chrome OS ستكون هناك فرص أكبر للتخلص من الويندوز نهائياً.

5 – دقة صورة أكبر من 1080 بكسل : على المستهلكين أن يعلموا أن شراء لابتوب بشاشة ذات دقة عالية أعلى من 1080 بكسل، يعني أن حجم الصور والخطوط وغيرها ستكون صغيرة على الشاشة في نظام الويندوز، فضلاً عن أن الأجهزة المزودة بهذه الشاشات تتميز بسعرها المرتفع مقارنة بغيرها، الويندوز في حد ذاته يواجه عوائق كبيرة في التوافق مع الغرافيك، الأمر الذي يجعل شاشتك غير طبيعية رغم إنها عالية الدقة.

20121120-153810

By admin

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *